Search

ٍSIG holds a symposium on the urban civilization of Aden


04.JUL.2021



The SIG is holding a symposium in which elite architecture pioneers and those interested in urban culture and civilization participated in Aden.


Geneva


On the sidelines of the 47th session of the United Nations Human Rights Council, the Independent Southern Group held a symposium in which elite architects and those interested in urban culture and civilization participated in Aden on Saturday, July 3, 2021 AD.


The first paper in the symposium was entitled "Adani architecture, a unique style subject to extinction" presented by Prof. Dr. Ahmed Ibrahim Muhtaseb Hanshour, Professor of Ancient Architecture - Department of Archeology and Tourism, University of Aden, explained in it the Adani architecture style, its types and features, and what it was exposed to from entering new architectural styles, calling for the need to preserve the Adani architectural style.


The second paper was presented by Dr. Jacqueline Mansour Al-Batani, President of the Roa'a Center for Strategic Studies, Consulting, and Training.


The head of my identity initiative to protect heritage under the title: Effects of wars on historical and archaeological monuments in Aden, in which he presented the great destruction that the historical monuments in Aden suffered during the war in Yemen, calling on the competent authorities to pay attention to the restoration and preservation of these historical monuments from any attempts Sabotage of the present and its future because it represents a great historical heritage that must be preserved, and even the imposition of legal protection and even strict security.


Mr. Bilal Ghulam Hussein, a researcher and writer in the contemporary history of Aden, presented the third paper under the title "Modern Architectural Planning and its Impact on the Infrastructure of the Old City." In his participation, he explained the situation that the city of Aden has reached, with a large architectural expansion and in unorganized ways, and there are no plans and strategies developed by the competent authorities.


According to the development plans and infrastructure that ended in Aden and with the large and wide architectural expansion and the absence of any infrastructure modernization that was negatively affected in this unorganized form and is inconsistent with the development plans for the city's infrastructure, calling the relevant authorities to reconsider the development of sustainable development plans and strategies in the city of Aden and according to the correct criteria.


In the fourth and final paper presented by Professor Najmi Abdul Majeed, journalist, and writer specializing in the history of Aden city.


Under the title "Saving the Remains of Aden's Social and Cultural History," he stressed the need to preserve what remained of Aden's social and cultural history, and preserve the characteristics of societal culture and social and cultural customs and traditions in the city of Aden.


Architect Shadi Alwan stressed the need to preserve the historical heritage, whether architectural or cultural, for the city of Aden, and appealed to all the competent authorities to assume their responsibilities in taking measures that would preserve the historical heritage of the southern capital of Aden.



المجموعة الجنوبية المستقلة تعقد ندوة شارك فيها نخبة رواد العمارة والمهتمون بالثقافة والحضارة العمرانية العدنية.

جنيف/ خاص

عقدت المجموعة الجنوبية المستقلة على هامش الدورة ٤٧ لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة ندوة شارك فيها نخبة رواد العمارة والمهتمون بالثقافة والحضارة العمرانية العدنية يوم السبت ٣ يوليو ٢٠٢١م.


كانت الورقة الاولى في الندوة تحت عنوان "العمارة العدنية نمط فريد معرض للإندثار" قدمها أ. د. أحمد إبراهيم محتسب حنشور أستاذ العمارة القديمة – قسم الآثار والسياحة جامعة عدن، شرح فيها عن نمط العمارة العدنية وانواعها ومميزاتها وما تعرضت له من دخول انماط عمارة جديدة ، داعيًا الى ضرورة الحفاظ على النمط المعماري العدني.


والورقة الثانية قدمها د. جاكلين منصور البطاني رئيس مركز رؤى للدراسات الاستراتيجية والاستشارات والتدريب

رئيس مبادرة هويتي لحماية التراث تحت عنوان : أثار الحروب على المعالم التاريخية والأثرية في عدن، قدم فيها ما تعرضت له المعالم التاريخية في عدن من دمار كبير خلال الحرب القائمة في جهة اليمن ، داعيا الجهات المختصة بالاهتمام بإعادة ترميم تلك المعالم التاريخية والحفاظ عليها من اي محاولات تخريب حالية ومستقبله لانها تمثل ارث تاريخي كبير يجب الحفاظ عليه بل وفرض الحماية القانونية وحتى الامنية الصارمة.


وقدم الأستاذ بلال غلام حسين الباحث والكاتب في تاريخ عدن المعاصر الورقة الثالثة تحت عنوان "التخطيط المعماري الحديث وأثره على البنية التحتية للمدينة القديمة" شرح في مشاركته الحالة التي وصلت لها مدينة عدن من توسع معماري كبير وبطرق غير منظمة وليس هنالك اي خطط واستراتيجيات تضعها الجهات المختصة وفق خطط التنمية والبنية التحتية المنتهية في عدن ومع التوسع المعماري الكبير والواسع وغياب اي تحديث للبنية التحتية التي تتأثر سلبًا بهذا الشكل الغير منظم ولا ينسجم مع خطط التطوير للبنية التحتية للمدينة، وداعيا الجهات الاختصاص إلى ضرورة إعادة النظر في وضع خطط واستراتيجيات التنمية المستدامة في مدينة عدن وفقا للمعايير الصحيحة.


وفي الورقة الرابعة والاخيرة التي قدمها الاستاذ نجمي عبدالمجيد الصحفي والكاتب المختص بتاريخ مدينة عدن

كانت تحت عنوان "انقاذ ماتبقى من تاريخ عدن الاجتماعي والثقافي" شدد فيها على ضرورة الحفاظ على ما تبقى من تاريخ عدن الاجتماعي والثقافي والحفاظ على مميزات الثقافة المجتمعية والعادات والتقاليد الاجتماعية والثقافية في مدينة عدن، ثم فتح بعد النقاش العام للحضور ادارة عضوٍ المجموعة الجنوبية المستقلة المهندس المعماري شادي علوان اكد كل المتداخلين على ضرورة الحفاظ على التراث التاريخي اكان نمط معماريا آو ثقافيًا لمدينة عدن وناشد الجميع السلطات المختصة بتحمل مسؤولياتها في اتخاذ اجراءات من شأنها ان تحافظ على الإرث التاريخي للعاصمة الجنوبية عدن.


1 view0 comments